القائمة الرئيسية

الصفحات

هل فيروس كورونا يسبب العقم ؟

انتشرت عدة شائعات على مواقع التواصل الاجتماعي مافادها ان فيروس كوفيد 19 يسبب ضرر في خصوبة الرجال، فهل فيروس كورونا يسبب العقم ؟

نشأت المخاوف جزئيًا لأن الخصيتين من المعروف أنهما ينتجان البروتين الذي يعتقد أن الفيروس التاجي الجديد يستخدمه للوصول إلى الخلايا (يسمى ACE2). لذلك من الناحية النظرية يمكن أن تتأثر الخصيتين بالفيروس.

كما ان هناك بعض الأدلة التي تزيد من صحة الفرضية ، حيث ان فيروس كورونا يسبب ارتفاع غير طبيعي في لجسم المصاب، وارتفاع درجة الحرارة يمكن أن يقلل عدد الحيوانات المنوية مؤقتًا ويزيد من إنتاج الحيوانات المنوية غير الطبيعية ، ولكن هذا التأثير قصير العمر و ليس دائم.

هل فيروس كورونا يسبب العقم ؟

أجريت دراسة على 181 رجلاً من الصين ووجدت أن الرجال الذين يعانون من COVID-19 يبدو أن لديهم تغيرات في مستويات بعض هرموناتهم التناسلية مقارنة بالرجال الذين ليس لديهم الفيروس، لكنهم لم يجدو تغيرات في مستويات هرمون التستوستيرون حيث انه لم يتأثر بالفيروس، لم تجد الدراسات الصينية أي دليل على الفيروس في السائل المنوي للرجال الذين تعافوا من COVID-19.

ان الدراسات الحالية لم تتعمق في تفاصيل العلاقة بين فيروس كوفيد 19 وعدد او شكل الحيوانات المنوية اوجودتها، لذالك لا وجود لأدلة حاسمة تثبت ان فيروس كورونا يسبب العقم للرجال.

وسبب هذه الاشاعة هو انه في مارس ، ذكرت صحيفة Mail Online أن أستاذًا في الطب التناسلي من ووهان اقترح أن فيروس التاجي يمكن أن يؤثر على الخصيتين ، وأن الرجال الذين خضعوا له يجب أن يخضعوا لاختبارات الخصوبة بعد الشفاء. ذكرت صحيفة ساوث تشاينا مورنينج بوست أنه تم نشر تقرير مماثل على موقع حكومة هوبي وتم نشره على نطاق واسع على وسائل التواصل الاجتماعي ، قبل ان تتم ازلته، وهو مجرد اقتراح حيث تم الترويج له انه استنتاج علمي صحيح.

لم يتم إصدار نصائح محددة بشأن الفيروس التاجي وخصوبة الذكور من مصادر موثوقة مثل هيئة الخصوبة البشرية وعلم الأجنة في المملكة المتحدة ، أو جمعية الخصوبة البريطانية ، أو الجمعية الأمريكية للطب التناسلي، 

بناءا على هذا نستنتج ان التأثير السلبي لفيروس كورونا على خصوبة الرجال يبقى مجرد فرضية غير مؤكدة لحد الان، لكن علينا ايضا ان لا نستهين بهاذا المرض و ان نتبع بصرامة اجراءات الوقاية من كورونا

المصدر:COVID-19 FACTS

تعليقات

التنقل السريع