القائمة الرئيسية

الصفحات

حبوب منع الحمل قد تقلل من فقدان كتلة العظام

ينقص هرمون الاستروجين في سن مبكرة لدى النساء اللواتي يعانين من قصور المبيض المبكر (POI) ، مما يجعلهن أكثر عرضة لفقدان بعض المعادن الضرورية في تركيب العظام.
حبوب منع الحمل قد تقلل من فقدان كتلة العظام

تشير دراسة جديدة إلى أن استخدام موانع الحمل الفموية المشتركة المستمرة قد يكون فعالاً بشكل خاص في التقليل من فقدان كتلة العظام لانه يمنع فقدان المعادن المهمة التي تدخل في تركيب العظام، نشر نتائج الدراسة على الإنترنت في مجلة جمعية أمريكا الشمالية (NAMS).

يحدث قصور المبيض المبكر عند توقف مبيض المرأة عن العمل قبل سن اليأس، وينتج عن نقص الأستروجين قبل سن انقطاع الطمث الطبيعي بفترة طويلة ، مما يؤدي إلى بعض المشاكل ، كالإلتهابات الساخنة و الاختلال الوظيفي الجنسي واضطرابات في الحالة المزاجية و النفسية ، وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

كما نعلم ان العظام يمكنها ان تستمر في النمو حتى سن 30، ومنه اي اختلال في مستويات هرمون الاستروجين سيسبب ايضا تأثر كبير في كثافة المعادن في العظام ،لا سيما في المنطقة القطنية من العمود الفقري،

في الغالب يتم علاج هذه الحالة باستخدام العلاج الهرموني (HT) لتوفير هرمون الاستروجين الذي كانت المرأة طبيعيا.

يتم استخدام نوعين من الهرمونات في الغالب للعلاج لدى النساء المصابات بـ POI، نظام HT (هرمون الاستروجين) أو موانع حمل تحتوي على هرمون الاستروجين ، الذي يتم تناوله عن طريق الفم (موانع الحمل الفموية المشتركة).
تم تقييم فوائد موانع الحمل الفموية المشتركة في دراسات سابقة ولكنها ركزت بشكل أساسي على النساء اللواتي لديهن وظيفة مبيض طبيعية.

و في هذه الدراسة الجديدة ، سعى الباحثون إلى تقييم الارتباط بين استخدام موانع الحمل الفموية المشتركة واختلاف كتلة العظام لدى النساء المصابات بقصورالمبيض المبكر مقارنة بجرعة HT المنخفضة والجرعة العالية المستخدمة عادة لإدارة الأعراض لدى النساء بعد انقطاع الطمث، ووجدت الدراسة أن استخدام موانع الحمل الفموية المشتركة المستمرة هو خيار قابل للتطبيق لـ HT عند النساء المصابات بـ POI لأنه أدى إلى أقل قدر من فقدان كتلة العظام وعدم تظرر معادنها ، خاصة في منطقة القطنية من العمود الفقري.


كانت تأثيرات العظام مع موانع الحمل الفموية المشتركة متشابهة في النساء اللواتي يستخدمن أنظمة HT عالية الجرعة وتتفوق على تلك التي ظهرت على النساء على أنظمة HT منخفضة الجرعة، تظهر نتائج الدراسة في مقالة كتلة العظام عند النساء المصابات بقصور المبيض المبكر، وهي دراسة شاملة بين العلاج الهرموني وموانع الحمل الفموية المشتركة.

و تبيين نتائج هذه الدراسة ان تناول موانع الحمل الفموية بشكل مستمر دون فترة خالية من حبوب منع الحمل كحل فعال لعلاج النساء المصابات بـ POI.



الدكتورة ستيفاني فابيون ، المديرة الطبية ، جمعية سن اليأس في أمريكا الشمالية (NAMS) تقول: 
تظهر هذه النتائج أيضًا حماية العظام المماثلة مع أنظمة العلاج بالهرمونات عالية الجرعة ولكن ليس مع أنظمة الجرعات المنخفضة ، مما يضفي مزيدًا من المصداقية على التوصية باستخدام جرعات العلاج الهرموني التي تهدف إلى تحقيق مستويات فسيولوجية للمرأة قبل سن اليأس.

مصدر:

جمعية سن اليأس في أمريكا الشمالية (NAMS)

تعليقات

التنقل السريع