القائمة الرئيسية

الصفحات

دواء بيرزوسرتيب الفعال للقضاء على الاورام السرطانية الخبيثة

في تجارب جديدة تم اكتشاف دواء بيرزوسرتيب berzosertib  يمكن أن يوقف تفاقم و تكاثر الخلايا السرطانية في جسم الانسان.
و تم اجراء اختبارات على 40 مصاب، اظهرت النتائج انه توقف نمو الخلايا السرطانية الخبيثة لدى أكثر من نصف المرضى الـ 40 الذين أعطوا بيرزوسرتيب لنمو أورامهم.

دواء بيرزوسرتيب الجديد و الفعال لوقف نمو الاورام السرطانية الخبيثة 2020  Berzosertib

و اوضحت النتائج ان علاج بيرزوسرتيب Berzosertib أكثر فعالية عندما تم تقديمه إلى جانب العلاج الكيميائي المعتاد، التجربة اشرف عليها معهد أبحاث السرطان (ICR) و Royal Marsden NHS Trust، حيث تم تصميم التجربة لاختبار سلامة الدواء و مدى فاعليته على جسم لبمصاب.

بيرزوسرتيب هو أول دواء  يتم تجربته لعائلة جديدة من العلاجات السرطانية ، والتي تمنع البروتين المتورط في إصلاح الحمض النووي للخلايا. حيث ان هذا الدواء يمنع حجب هذا البروتين من اصلاح الأورام الخبيثة لخلاياها.
إن علاج بيرزوسرتيب هو  جزء من فرع العلاج المعروف باسم "الطب الدقيق" ، والذي يستهدف جينات معينة أو تغييرات جينية.

شتملت الدراسة ايضا على مرضى يعانون من أورام  خبيثة في درجة متقدمة جدً ولم ينجح أي علاج  سرطاني آخر في معافاتهم،و كانت هذه التجربة تعرف بتجربة "المرحلة الأولى" ، والتي كان الغرض مها فقط اختبار سلامة العلاج الجديد.
وقال المعهد الكاثوليكي في رين ICR  إن العلماء وجدوا بالفعل بعض المؤشرات المبكرة التى تدل ان علاج السرطان الجديد  بيرزوسرتيب فعال و يمكن فعلا  أن يوقف نمو الأورام الخبيثة.

وقال أحد مؤلفي البحث، البروفيسور كريس لورد أستاذ جينوم السرطان في المعهد الكاثوليكي في رين ICR: إن هذه العلامات المبكرة "صادقة وواعدة  للغاية" ، و اضاف أنه من غير المعتاد في تجارب المرحلة الأولى رؤية استجابة سريرية ناجحة و الحصول على نتائج جد مرضية.

ومع ذلك ، فإنه لابد من المزيد من التجارب لإثبات فعالية دواء الاورام الجديد بيرزوسرتيب Berzosertib.
وقال داريوس ويدارا من جامعة ريدينغ انه لا يمكن اثبات نجاح الدواء بالإعتماد على تجربة واحدة شملة عدد قليل من المرضى...، لذا فإنه من السابق لأوانه اعتبار بيرزوسيرتيب Berzosertib  دواءا فعالا في علاج السرطان.

ومع ذلك ، فإن التأثيرات القوية غير المعتادة لبيرزوسيرتيب-Berzosertib ، خاصة في تركيبة مع العلاج الكيميائي العادي ، تعطي نتائج الدراسات المتابعة سببا للتفاؤل.
في تجربة لأحد المرضى بسرطان الأمعاء في مرحلة متقدمة اختفت أورامه تمامًا بعد العلاج باستخدام بيرزوسيرتيب Berzosertib ، وظل خاليًا من السرطان لمدة عامين،و و إنطلاقا من هذه النتائج الجد مرضية زاد التفاؤل بشأن نجاح علاج بيرزوسرتيب Berzosertib.

و في تجربة اخرى شملت مصاب بسرطان المبيض، لوحظ ان ورام المصابة بدأت تتقلص بعد العلاج الركب مع الدواء والعلاج الكيميائي التقليدي.
إن العلاج الكيميائي التقليدي يعمل على إتلاف الحمض النووي DNA للخلايا السرطانية ، و عند استخدامه بالاقتران مع هذا العلاج الجديد الذي يمنع الخلايا من إصلاح نفسها ذو فائدة أكثر في القضاء على الاورام الخبيثة. 

وأضاف البروفيسور لورد إن بيرزوسرتيب قادر على استهداف الخلايا السرطانية دون التأثير على الخلايا السليمة الأخرى مما يعني انه ستقل الاعراض الجانبية للدواء بنسبة كبيرة جدا، و هذه نقطة مهمة جدا.

و قال البروفيسور يوهان دي بونو رئيس قسم الأدوية فيICR ورويال مارسدن ،إن تجربتنا الإكلينيكية الجديدة هي الأولى التي تختبر سلامة عائلة جديدة تمامًا من عقاقير السرطان المستهدفة لدى الأشخاص المصابين ، ومن المشجع رؤية بعض الاستجابات السريرية حتى في هذه المرحلة المبكرة، واضاف انه يمكن استخدام الدواء لتعزيز تأثير العلاجات الاخرى مثل العلاج الكيميائي، ومعالجة المقاومة التي يمكن أن تتطور إلى علاجات أخرى مستهدفة.

في حين أن النهج التقليدي لعلاج السرطان كان تصنيفها حسب موقع الورم - سرطان الثدي وسرطان الرئة وما إلى ذلك - يستهدف نهج الطب الدقيق الشذوذ الجيني في الورم ، بغض النظر عن مكانه.

و بما أن Berzosertib لا يستهدف خلايا الجسم الاخلاى السليمة فإنه إذا تم استخدامه بمفرده يمكن أن يوفر خيارًا أقل ضراا من العلاج الكيميائي الذي يهاجم الخلايا بشكل عشوائي لصحة الجسم.

و مازالت تجارب المرحلة الثانية من تجربة بيرزوسيرتيب جارية في الوقت الحالي، و نأمل ان تكون النتائج مرضية و ناجحة انشاءلله.


تعليقات

التنقل السريع